من نحن  |  الاتصال بنا
آخر الأخبار

 - مجلس النواب يدين الحادث الإرهابي في سوريا..

الثلاثاء, 18-أبريل-2017
صعدة برس -متابعات -
أدان مجلس النواب واستنكر بشدة في جلسته المنعقدة اليوم برئاسة رئيس المجلس الأخ يحيى علي الراعي الحادث الإرهابي الإجرامي الذي استهدف منطقة تجمع الحافلات التي تنقل أهالي بلدتي كفريا والفوعة بمنطقة الراشدين غرب حلب بالجمهورية العربية السورية الشقيقة.

وفيما أعرب مجلس النواب في الجمهورية اليمنية عن إدانته وشجبه الشديدين لهذا العمل الإرهابي الإجرامي الذي راح ضحيته عشرات الضحايا والجرحى أغلبهم من الأطفال والنساء، كما أدى هذا العمل الإجرامي الإرهابي إلى وقوع دمار كبير بالحافلات.. أكد تضامن مجلس النواب والشعب اليمني إلى جانب مجلس الشعب والشعب السوري الشقيق في محنته الحالية.

وأشار إلى أن الأطفال والنساء والشيوخ أصبحوا هدفاً للإرهاب الذين تنتهك حقوقهم بين الحين والآخر دون وازع من ضمير إنساني وينبغي أن تحل الأزمة السورية بطرق سلمية وبمخرجات وطنية حقيقة ترضي كافة القوى السياسية السورية.

وأكد مجلس النواب أن الإرهاب آفة خطيرة ليس له صلة بالدين الإسلامي ولا بالديانات السماوية الأخرى .. مستغربا صمت بعض الدول العربية ودول العالم عن جرائم العنف والإرهاب والسكوت عنها وعدم إدانتها وفي مقدمتها المنظمات الدولية ومنها جامعة الدول العربية وإتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في الوقت الذي ينبغي تعاون الجميع لمحاربة هذه الظاهرة وتجفيف منابعها وكشف من يمولها ويخطط لها وينفذها.

وعبر مجلس النواب في الجمهورية اليمنية عن ثقته بقدرة جهاز الأمن السوري في ملاحقة مرتكبي هذا العمل الإرهابي وإلقاء القبض على الجناة وإحالتهم للقضاء لينالوا جزاء ما ارتكبوه بحق الشعب السوري الشقيق وإعلان ذلك للرأي العام.

وترحم مجلس النواب يترحم على ضحايا هذه الجريمة .. معبرا عن تعازيه ومواساته لأسر الضحايا .. متمنيا للجرحى الشفاء العاجل.

إلى ذلك أقر مجلس النواب توجيه رسالة إلى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور تتضمن حثه على تكليف الجهات المعنية بمتابعة تنفيذ وتحقيق التوصيات التي أقرها المجلس والتزم بها وزير الداخلية والمتعلقة بتقارير اللجان البرلمانية التي كلفها المجلس لمتابعة موضوع السجون والسجناء بأمانة العاصمة ومحافظة صنعاء والحديدة وريمة وذمار.

كما أقر المجلس رفع تلك التقارير إلى رئيس المجلس السياسي الأعلى للإحاطة والمتابعة وأقر المجلس إضافة عضوين من أعضائه إلى اللجنة البرلمانية الخاصة المكلفة بزيارة سجون محافظة تعز.

وحث رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي اللجنة البرلمانية الحكومية المشتركة سرعة دراسة وإنجاز مشروع الموازنة "خطة الإيرادات وحتمية النفقات المتوقعة للربع الثاني أبريل- يونيو 2017م " وتقديمه إلى المجلس لمناقشته وإبداء الرأي حوله.

وكان المجلس قد استهل جلسته باستعراض محضره السابق ووافق عليه، وسيواصل أعماله صباح يوم غد الأربعاء بمشيئة الله تعالى.

إلى ذلك واصلت اللجنتين الفرعيتين المنبثقتين عن اللجنة البرلمانية الخاصة المكلفة بدراسة مشروع خطة الإيرادات والنفقات المتوقعة للربع الثاني " أبريل - يونيو 2017م" اجتماعاتها على فترتين صباحية ومسائية كلاً على حده بحضور رئيس مجلس النواب الأخ يحيى على الراعي ونائب رئيس المجلس الأخ عبد السلام صالح هشول زابية رئيس اللجنة البرلمانية الخاصة.

واطلع رئيس مجلس النواب على عمل اللجنتين الفرعيتين وحثهما على أهمية مضاعفة الجهود وسرعة العمل وإنجاز المهمة المنوطة بكل منهما حتى يتم دراسة ومناقشة وبلورة كل القضايا المطروحة أمامهما بكل شفافية ومصداقية في إطار تكليف المجلس وإنجاز هذه المهمة في وقت قياسي مراعاة وتقديراً لظروف عامة الناس والذين يعولًون على مجلس النواب والحكومة معاً في هذا الظرف التاريخي وعلى وجه الخصوص العمل على حشد الإيرادات بهدف وضع المعالجات المالية وتعزيز الموارد العامة من خلال تحصيل كافة موارد الدولة المتاحة وحمايتها وتوريدها كاملة إلى الخزينة العامة للدولة بما يضمن توفير السيولة الكافية لتغطية الالتزامات الضرورية ومنها صرف مرتبات موظفي الدولة مدنيين وعسكريين وكذا مخصصات المجهود الحربي ليشكل الأولوية في الظروف التاريخية الراهنة ظروف استمرار العدوان الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

مختارات
عامين من الصمود في وجه العدوان
صعدة برس-خاص
هاشتاق...عاصفة التغريدات لكسر الصمت العالمي على جرائم العدوان السعودي الامريكي -صورة
صعدة برس -خاص
جــــرس إنــذار !
صعدة برس
ماذا فعل هادي بعدن؟؟
صعدة برس
حكومتان.. ولا من يستحي..!!
صعدة برس
لماذا إيران...؟!
صعدة برس
بن سلمان وبن زايد، ومرحلة لي الذراع .؟!
صعدة برس
في ذكرى سقوط غرناطة
صعدة برس
الرد على القفل (الغثيمي) المُسمى (فهد الشليمي) !
صعدة برس
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 لـ(شبكة صعدة برس الإخبارية)