من نحن  |  الاتصال بنا
آخر الأخبار

 - أمين عام  المؤتمر .. المؤتمر كان وسيظل ضد الارهاب وندعو العالم الى عدم الكيل بمكيالين في محاربته..

الثلاثاء, 13-يونيو-2017
صعدة برس -متابعات -
رأس الامين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ عارف عوض الزوكا الامسية الرمضانية التي نظمها فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة حجة بحضور اللواء علي بن علي القيسي وزير الادارة المحلية، واللواء محمدعبدالله القوسي وزير الداخلية، والمهندس جليدان محمود جليدان وزير الاتصالات وتقنية المعلومات ، والاستاذ محمد عبدالله الحرازي عضو مجلس الشوري، والاستاذ محمد علي الرويشان مدير مكتب الزعيم، والدكتور مجاهد اليتيم عضو الأمانة العامة، والاخوة وكلاء محافظة حجة وأعضاء مجلس النواب والشوري، وقيادة السلطة المحلية والتنفيذية وقيادات وقواعد وكوادر المؤتمر ومشائخ وعقال واعيان وشباب محافظة حجة .

وفي الامسية القى الامين العام كلمة نقل في مستهلها الى الحاضرين تحيات قيادة المؤتمر ممثلة بالزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام وقال :اسمحوا لي في هذه الأمسية المباركة في هذا اللقاء ألمؤتمري الحاشد أن انقل إليكم تحيات وتهاني وتبريكات وسلام ذلك النابغة ذلك الرجل الصامد صاحب المواهب والمقدرات الخارقة الذي ما تنبأ بشي إلا وحصل ذلك الرجل الصابر والصامد انه الزعيم على عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام والذي حملني هذا اليوم وأنا كنت معه في لقاء هذا اليوم الساعة الواحدة ظهرا قبل إن أغادر إلى محافظة حجة وقال لي بلغ سلامي لكل أبناء حجة فردا فردا هذه المحافظة الذهبية هذه المحافظة الصامدة هذه المحافظة الوفية هذه المحافظة الباسلة لا نستطيع ان نفيها حقها لما عملت ولما وقفت به مع المؤتمر الشعبي العام ومع الوطن فعلا فعلا تستحقون هذه التحية فعلا تستحقون هذا الوسام من رمز الوطن من زعيم المؤتمر الشعبي العام تستحقونه.

وأضاف الامين العام :وانا اليوم على مشارف محافظة حجة اشاهد ابناء هذه المحافظة صغارهم وكبارهم وهم يرددون على جنبات الطرق الطريق بالروح بالدم نفديك يايمن بالروح بالدم نفديك ياعلي فعلا فعلا محافظة حجة تنبض وطنية محافظة حجة تنبض مؤتمرية ..لا يستطيع ان ينكر هذه المحافظة إلا جاحد وحاقد.
وتابع الزوكا: محافظة حجة التي يناضل ابناؤها على جبهات الحدود في حرض وميدي ومستباء وبكيل المير وفي كل جبهات القتال في نهم وتعز وكل مناطق الاقتتال أبناء هذه المحافظة الباسلة يتصدون للعدوان الغاشم على وطننا الحبيب ..

وتابع :وانتم المؤتمريون في مقدمة الصفوف وتقدمون القوافل من الشهداء لولا اننا في المؤتمر الشعبي العام لا نعلق الصور لا نعلق صور شهداءنا لأننا نعتبره حقا مقدسا علينا لهذا الوطن ،وانتم تعرفون من هم من قيادات المؤتمر الذين استشهدوا دفاعا عن الوطن انتم تعرفون من هم من ابناءكم من استشهد من اجل هذا الوطن ولكنكم صامدون وتقدمون مزيدا من التضحيات هذا هو المؤتمر الشعبي العام حزب الوطن حزب الوسطية والاعتدال حزب الرمز الرائد علي عبدالله صالح .

وأضاف الامين العام :لم اجد تعبيرا اوصف به الزعيم علي عبدالله صالح لقد بحثت في معاجم الكتب ولكنني لم استطع ان اوجد له وصفا يستطيع ان يفي حقه ، هذا الرجل أبى إلا ان يكون مع شعبه هذا الرجل كان على كرسي السلطة ويمتلك كل شيء وقال قطرة الدماء من شعبي اليمني هي افضل عندي من كرسي السلطة وتنازل عن كرسي السلطة من اجل الشعب ومع هذا توالت الامور ومورست ضغوطات على المؤتمر الشعبي العام وعلى علي عبدالله صالح وحتى تكون قيادات المؤتمر الشعبي العام في الصورة وتعرفون الحقيقية لنقولها لكم اليوم تعرض المؤتمر الشعبي العام لضغوطات جمة وتعرض علي عبدالله صالح لضغوطات اكبر في سبيل التفريط في هذا الوطن في التفريط في سيادته وأخر هذه الضغوطات ولو تعلمون لماذا فرضت العقوبات على علي عبدالله صالح من مجلس الامن فرضت العقوبات على علي عبدالله صالح عندما قال المؤتمر الشعبي العام في فندق موفنبيك لا لتلك الوثيقة والتي نحن اليوم بسبب هذه الوثيقة يدفع الوطن هذه الدماء وهذه الشرذمه وهذه الفوضى، قالوا علي عبدالله صالح معرقل لأنه قال لا لهذه الوثيقة التي ستعمل على شرذمة الوطن وإدخاله في أتون حرب اهلية، وبالتالي فرضوا العقوبات وقال علي عبدالله صالح يفرضوا العقوبات تلو العقوبات لن افرط في سيادة وطني ولن افرط في امنه وفي سيادته واستقلاله .

وأردف الزوكا :هذا هو علي عبدالله صالح تواصلت الضغوطات على علي عبدالله صالح لدخول المعركة الداخلية ورفض ورفض المؤتمر الشعبي العام ودعونا لمصالحة وطنية شاملة من اجل هذا الوطن وحصل العدوان على اليمن وضربوا بيت علي عبدالله صالح وضربت كل ببيوت أهله واقربائه،ووقف صامدا امام منزله بعد تدميره وقال ستتغير المعادلة فعلا تغيرت المعادلة ،دعا ابناء الوطن للجهاد الى جبهات القتال الى جبهات الحدود للدفاع عن الوطن فعلا ذهبوا ابناء الوطن للدفاع عن الوطن وهبوا وما قالو إلا تلبية لدعوة علي عبدالله صالح نعم ومرحبا سنقاتل من اجل هذا الوطن هذاعلى مستوى الوطن.

وتابع : اما على المستوى التنظيمي للمؤتمر الشعبي العام قال على عبدالله صالح عليكم بالميثاق الوطني وهبيتم في كل ربوع الوطن من اجل الميثاق الوطني قال عليكم الاستقطاب لعضوية المؤتمر الشعبي فهبوا الاعضاء للاستقطاب عضوية المؤتمر الشعبي العام وواجهنا مشكلة كبرى في الطلب على البطاقات وفي الطلب على الاستمارات الخاصة بالانتساب للمؤتمر الشعبي العام بمئات الآلاف في بعض المحافظات وحجه من هذه المحافظات التي تندفع حول المؤتمر الشعبي العام اندفاعا نحو المؤتمر الشعبي العام لأنهم يعرفوا من هو المؤتمر الشعبي العام ومن هو علي عبدالله صالح فهو يستحق منا كل التقدير والاحترام .

وتابع الزوكا :اجدها فرصة مناسبة يا قيادات المؤتمر الشعبي العام ان ادعوكم الى مزيد من التلاحم الى مزيد من رص الصفوف والتوحد فيما بينكم على مستوى المديريات والعزل والمناطق فانتم كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضوا تداعت له باقي الأعضاء بالسهر والحمى.

واضاف :ادعوكم الى مزيد من التلاحم ادعو المؤتمر وقياداته في محافظة حجه الى العمل الموحد بعيدا عن الانفراد بالقضايا فاجتماعنا هو الذي يوحدنا هو الذي يعزز من مكانتنا انتم الصخرة التي تتحطم عليها الاعداء انتم المؤتمريون في هذه المحافظة الباسلة التي نعتز ونفتخر بها اذكركم بان محافظة حجة التي يتربص بها الاعداء على الحدود ويتربص بها الاعداء لشق وحدة وحدة الجبهة الداخلية، ادعوكم الى تماسك الجبهة الداخلية الى تماسك الوحدة الداخلية بين ابناء هذه المحافظة بالكامل بكل مكوناتها السياسية ولكم عبرة كنتم يا ابناء محافظة حجة في الفترة الماضية عبرة للتوحد عندما احتضنتم كل مكونات كل المكونات في منطقة واحدة في هذه المحافظة وجنبتم محافظتكم المشاكل جنبتم محافظتكم الاقتتال الداخلي جنبتم محافظتكم المشاكل احييكم على هذا الموقف وادعوكم الى مزيد من التحالف الى الاهتمام الى مزيد من التوحد والى مزيد من الجهود.

وقال الامين العام: نحن في المؤتمرالشعبي العام مع الجهود الدولية لمكافحة الارهاب ولكننا نقول الارهاب في كل مكان نحن اليمنيين اول من دفعنا ثمن الارهاب الارهاب اليوم في تعز في المحافظات الجنوبية فعليكم ان تقفوا ضد الارهاب اينما كان ليس في منطقة دون الاخرى انتم الان تدعمون الارهاب في اليمن وتقفون ضد الارهاب في مكان اخر لا يجوز نحن امة واحدة والإرهاب هو خطر على الجميع حذرنا منه وحذر منه المؤتمر الشعبي العام وحذرمنه علي عبدالله صالح اكثر من مرة لكن هناك اذان صماء وتابع :والمؤسف له ان المجتمع الدولي يكيل بمكيالين عندما تحاصر بعض الدول يقيموا الدنيا ويقعدوها نحن 27 مليون محاصر ولم نسمع صوت شعبنا اليمني يجوع شعبنا اليمني يبحث عن لقمة العيش ولكن لا نسمع صوت في هذا المجتمع الدولي فنحن ندعو المجتمع الدولي الى العمل بمعيار واحد لا بمعياريين هذا شعب عريق لن يستسلم لكنه مع السلام ليس مع الاستسلام.

وقال الزوكا :لا يسعني ان اشكركم جميعا واحدا واحد انتم الموجودين في هذه القاعة ومن خلالكم الى كل قيادات وأعضاء المؤتمر الشعبي العام في كل مكان ونؤكد لكم اننا نعرف المعاناة التي تعانوها احيانا نعرف ماتعانوه من مضايقات ولكن ثقوا كل الثقة اننا معكم ولن نفرط فيكم وسنظل معكم ولن يفرط المؤتمر الشعبي العام في قياداته وأعضائه ابدا اطلاقا انتم صمام امان وستظل قيادة المؤتمر الى جانبكم .

وقال :فليعرف القاصي والداني ان لا سلاح الجفري ولا سلاح الكلاشنكوف ولا المغريات المادية ستهز القيادات الصامدة في حجة او غير حجة ولا الاغراءات المادية اما المخوشيين نص نص فلا اسف عليهم الله يفتح عليهم يتوكلوا على الله نحن في غنى عنهم يكفينا هذه القيادات الصامدة هذه القيادات الباسلة دعاكم علي عبدالله صالح في اخر خطاب له مع جامعة صنعاء دعا كل المؤتمريين ان يكون كل واحد منهم علي عبدالله صالح وأنا اثق ان كل واحد منكم سيكون علي عبدالله صالح .

واختتم الزوكا كلمته بالقول :مزيدا من العمل مزيدا من المثابرة مزيدا من الصمود مزيدا من التحدي و نحن واثقين ان النصر لآت وان المؤتمر الشعبي العام سيظل صمام امان بكم انتم المؤتمريين في كل مكان .التحية لقوات المسلحة والأمن والبواسل التحية للجان الشعبية المجد والخلود للشهداء .

وقد ألقى العميد حميد العبيدي وكيل محافظة حجة القائم بأعمال المحافظ رئيس الهيئة التنفيذية للمؤتمر بالمحافظة ، كلمة ترحيبية رحب فيها بالامين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف الزوكا والاخوة الوزراء وقيادات المؤتمر ضيوف المحافظة، مؤكدا أن جميع ابناء المحافظة كانوا وسيظلوا مدافعين عن الوطن ضد العدوان السعودي ومع الشعب ومع المؤتمر الشعبي العام التنظيم الذي يتميز بالوسطية والاعتدال ونقل لقيادة المؤتمر وللزعيم تحيات وتمنيات ابناء المحافظة جميعا .

وألقى الشيخ يحي علي موسي القائم بأعمال رئيس فرع المؤتمر بمحافظة حجه كلمة رحب فيها بالأمين العام والوزراء وقيادات المؤتمر المرافقة له، واكد ان المؤتمر والمؤتمريين سيظلوا اوفياء صامدين ثابتين في وجه العدوان مؤكدا أن المؤتمر والمؤتمريين بالمحافظة يجسدون توجيهات قيادة المؤتمر والزعيم على أرض الواقع ففروع المؤتمر بالمحافظة والمديريات كخلية النحل رغم كل الصعوبات، وقال:" ثقوا اننا سنظل كما عهدتمونا اوفياء صامدين ثابتين مع الله والوطن والثورة والجمهورية والوحدة والمؤتمر و القائد المؤسس الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام حفظه الله ورعاه"، ونقل للجميع تحيات الاخ الشيخ فهد مفتاح دهشوش رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بالمحافظة عضواللجنة الدائمة .

وقد القيت في الامسية قصيدتين شعريتين للشاعر ماجد الحجاجي، والشاعر زيد الحاشي نالت الاستحسان.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

مختارات
عامين من الصمود في وجه العدوان
صعدة برس-خاص
هاشتاق...عاصفة التغريدات لكسر الصمت العالمي على جرائم العدوان السعودي الامريكي -صورة
صعدة برس -خاص
جــــرس إنــذار !
صعدة برس
ماذا فعل هادي بعدن؟؟
صعدة برس
حكومتان.. ولا من يستحي..!!
صعدة برس
لماذا إيران...؟!
صعدة برس
بن سلمان وبن زايد، ومرحلة لي الذراع .؟!
صعدة برس
في ذكرى سقوط غرناطة
صعدة برس
الرد على القفل (الغثيمي) المُسمى (فهد الشليمي) !
صعدة برس
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 لـ(شبكة صعدة برس الإخبارية)