- عقدأمس الاحد بمحافظة الحديدة لقاءً تشاوريا حول وضع المعالم الأثرية وما تعانيه في تهامة نظمه ملتقى الأنامل الذهبية بالمحافظة.

الإثنين, 28-يناير-2013
صعدة برس-متابعات -
عقدأمس الاحد بمحافظة الحديدة لقاءً تشاوريا حول وضع المعالم الأثرية وما تعانيه في تهامة نظمه ملتقى الأنامل الذهبية بالمحافظة.

وفي اللقاء الذي نظمه ملتقى الأنامل الذهبية بالحديدة القى الامين العام للمجلس المحلي بمديرية الحوك كلمة اشار فيها الى اهمية تكاتف الجهود من اجل الحفاظ على المعالم التاريخية والاثرية كونها تعبر عن تاريخ عريق أسسه الإباء والأجداد وأهمية الحفاظ عليه من السطو والعبث والإهمال وأنتقد خلال كلمته ما تتعرض له المواقع الأثرية والتاريخية في تهامة من إهمال وعدم اهتمام.

وفي القاء التشاوري الذي اقيم بالقلعة اليمانية و شارك فيه مجموعة من النشطاء والصحفيين ورجال القانون وقادة الرأي ألقت الأستاذة منيرة الوسد أمين عام الملتقى كلمة رحبت فيها بالمشاركين في اللقاء و إلى أهمية إقامة هذا اللقاء والهدف منه ودور ذلك في تسليط الضوء على ما يحدث للأثار والمواقع الأثرية في تهامة .

من جانبه القى الاستاذ هشام ورو كلمة عن المشاركين في اللقاء تحدث فيها الى ما تتعرض له المعالم الأثرية والتاريخية في تهامة من محاولات الطمس والإعتداء على المعالم الأثرية في تهامة مشيراً إلى ما تتعرض له مدينة زبيد التاريخية من عدم تحرك الجهات ذات العلاقة وعدم تحمل مسئولياتها و العمل على تبني حلول مساعدة لحماية الآثار في تهامة .

وخلال اللقاء التشاوري عقدت جلستين تناول فيها المشاركون ما يحصل من إعتداءات على الآثار والمواقع الاثرية وطمس للمعالم والقلاع والحصون والآثار على مر التاريخ وما آل اليه الوضع من وضع إستحداثات ومتاجره بتلك المعالم في ظل صمت الجهات المعنية .

هذا وقد خرج اللقاء بتوصيات وحلول تساعد الجهات المعنية وتطالبها بأهمية التحرك ووضع الحلول العاجلة التي تؤدي إلى إيقاف ما يحصل للآثار من إعتداءات.
تمت طباعة الخبر في: الأحد, 23-سبتمبر-2018 الساعة: 09:22 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-10379.htm