- تعز

الجمعة, 08-فبراير-2013
صعدة برس-متابعات -
أعلنت وزارة الثقافة والهيئة العامة للآثار أمس العثور على عدد من المبان والسواقي الأثرية التي دفنت في فناء قلعة القاهرة بتعز.
واستمع وزير الثقافة عبدالله عوبل خلال زيارته التفقدية لقلعة القاهرة وعدد من المباني التاريخية والأثرية بتعز، من المسئولين والفنيين العاملين في مجال الترميم إلى شرح موسع حول طبيعة ومراحل أعمال الترميم لقلعة القاهرة، وأعمال المجسات لاكتشاف الأبنية والسواقي التي ردمت في القلعة.
وأشاروا إلى أن أعمال الترميم في تلك المواقع أسفرت عن اكتشافات جديدة تمثلت بلقى أثرية تدل على وجود حياة في الفترة السابقة لإنشاء القلعة, كما وجدت مبانٍ وسواقٍ مطمورة شرق القلعة تدل أيضاً على وجود مدينة مصغرة ومتكاملة تحتوي على كافة ضروريات الحياة.
وتأتي زيارة وزير الثقافة الحالية لمحافظة تعز في إطار الإعداد والتجهيز لتدشين تعز عاصمة للثقافة اليمنية، وإعادة تأهيل المتحف الوطني الخاضع حالياً لعمليات الترميم من قبل الصندوق الاجتماعي للتنمية.
وقد طاف الوزير بأجنحة المتحف المختلفة واستمع من القائمين عليه إلى شرح عن الوضع الراهن للمتحف ومكتب الآثار، ووجه، بحسب وكالة الأنباء اليمنية «سبأ» بأهمية الاحتفاظ على مقتنيات المتاحف وحفظها بالطرق العلمية السلمية وتسليم المخطوطات لقطاع المخطوطات بوزارة الثقافة للقيام بترميمها وصيانتها وإعادة تأهيلها
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 18-يوليو-2018 الساعة: 04:37 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-10700.htm