- لبنان ..سلاح جديد لمكافحة الإرهاب: "بالشورت جيناكم "!..

الخميس, 07-يوليو-2016
صعدة برس -متابعات -
*هند الملاح*
*- "القوى الامنية مرتاحة، بوجود الشورت بالساحة"، شعار اطلقه احد المغردين ضمن حملة افتراضية بدأت ضد وزير الداخلية نهاد المشنوق بعد نقل رواية منسوب إليه، يردّ فيها استتباب الأمن في بيروت إلى رؤيته "فتاة ترتدي (شورت) قصيراً وملابس تظهر مفاتنها وتسير على الطريق"، مشيراً إلى ان قدرة الفتاة على العودة بعد منتصف الليل الى المنزل هو دليل على وجود الامن، كما ان ارتداء الفتيات "شورت" هو ميزة في لبنان.

تحول "موقف قائد شورتات بيروت من نظرية ضبط الأمن تبع نهاد ممسوك"، إلى الشغل الشاغل للناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي، الذين خاف بعضهم على الفتاة من البرد في الشتاء، فحددوا "الشورت لصيف آمن، والكلسون العصبي لشتاء مستقر"، لأن "اللي اوله شورت اخره نور"، فالمشنوق بهذه النظرية "قطع الشورت باليقين".

وتساءل البعض عن موقف طالب كلية العلوم في الجامعة اللبنانية - النبطية الذي هدد اي فتاة تحضر الى الجامعة بالشورت بالضرب، بعدما اصبح "الشورت في خدمة الشعب"، و"بالشورت جيناكم" لأنه "إن لم يكن ‏الشورت قصيراً، فالوضع خطير!!"

"معاليه استلهم نظرية الشورت والأمن من احد تجاربه العفوية الموثّقة بالفيديو في ميكونوس والعياذ بالله"، وفقا لما نقله احد المغردين عن مصادر مطلعة، كما بات على السوريين "ارتداء الشورت بعد الساعة السادسة مساءً، بركي بيحلّوا عنكن ملك الطاووق وأجهزته وبلدياته".

نظرية المشنوق هذه اعادت بعض الناشطين بالذاكرة الى مواطن سوري خرج منتقدا الثورة السورية عام 2011، قائلا "بدن حرية؟ اي حرية؟ انا اختي بتطلع الساعة 3 بالليل من بيتها ومأمنين عليها.. كللو أمان.. سوريا كلها امان".

الخبر الذي نقل عن لسان المشنوق غير دقيق، تشير مصادر في مكتب الوزير للجديد، فالخبر غير مسند بأي دليل ولا يحمل المكان والزمان الذي قيل فيه هذا الكلام ولا حتى اسم الشخص الذي روى له المشنوق هذه الحادثة، لكن المصادر لم تنف قطعاً تصريح المشنوق.

حاولنا الاتصال بوزير الداخلية للتأكد، الا اننا لم نلق رداً. اليوم عيد، ولا بدّ أن الوزير يمضي عطلته بالشورت، مطمئناً إلى أمن البلاد الممسوك!

المصدر : aljadeed
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 13-ديسمبر-2018 الساعة: 06:52 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-30449.htm