- إختتام المرحلة الثانية من الورش التوعوية في مجال الإيدز بصنعاء..

الثلاثاء, 12-سبتمبر-2017
صعدة برس -متابعات -
اختتمت بصنعاء اليوم المرحلة الثانية من الورش التوعية في مجال الإيدز لرجال الشرطة العاملين في الأقسام والإدارات العامة والمصالح بوزارة الداخلية، نظمتها الوزارة بالتعاون مع البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز.

هدفت الورش التي إستمرت للفترة 10 أغسطس – 12سبتمبر الجاري إكساب 400 متدربا ومتدربة من منتسبي وزارة الداخلية بالمصالح والإدارات العامة وأقسام الشرطة بأمانة العاصمة، معارف عن كيفية التعامل مع المصابين بهذا المرض.

وفي الإختتام أشار وكيل وزارة الداخلية لقطاع الأمن والشرطة اللواء رزق الجوفي إلى أهمية هذه الورش لرفع مستوى أداء العاملين في المصالح والإدارات والأقسام وتعريفهم بهذا المرض وكيفية التعامل مع المصابين به.

وأكد أهمية العلاقة بين رجل الأمن والمواطن في حفظ الأمن والاستقرار من خلال التعامل الحسن والثقة المتبادلة.. داعياً المشاركين في الورش إلى نقل ما تلقوه من معلومات إلى زملائهم في العمل .. مثمناً تعاون البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز في هذا الجانب.

من جانبه أشار مدير البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز الدكتور محمد الهبوب إلى أن هذه الورش تأتي في إطار البرنامج التوعوي الذي ينفذه البرنامج .. مبينا أنه تم عقد تسع ورش مماثلة العام الماضي لمنتسبي وزارة الداخلية.

فيما أوضح مساعد مدير أمن أمانة العاصمة العقيد أمين خيران إلى أن هذه الورش أكسبت منتسبي شرطة الأمانة مفاهيم وخبرات في التعامل مع المصابين بالإيدز بإعتبارهم مرضى لا يجب عزلهم جسدياً ومعنوياً عن المجتمع.

بدوره أشار مدير العلاقات العامة والتوجيه بأمن أمانة العاصمة العقيد أحمد الأفقي في كلمة المشاركين إلى أن أهمية هذه الورش في تطوير الأداء المهني في تعامل رجل الشرطة مع مرضى الإيدز.

حضر الإختتام مدير التدريب والتأهيل بوزارة الداخلية العميد عبدالرحمن شرف الدين وعدداً من القيادات الأمنية بأمن أمانة العاصمة.

سبأ
تمت طباعة الخبر في: السبت, 15-ديسمبر-2018 الساعة: 08:00 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-34679.htm