- الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيا بالضفة الغربية و يصادق على مسار سياحي يمر بالضفة الغربية والجولان..

الثلاثاء, 28-نوفمبر-2017
صعدة برس -وكالات -
اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي صباح اليوم الاثنين، 18 مواطنا فلسطينيا في الضفة الغربية المحتلة.

وقال نادي الاسير الفلسطيني في بيان له، إن قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت مناطق في مدن الخليل، وسلفيت، وطوباس، وقلقيلية، وطولكرم، وجنين، واعتقلت المواطنين 18.

من جهة اخرى قالت صحيفة هارتس العبرية في عددها الصادر اليوم الاثنين ان حكومة الاحتلال الإسرائيلي صادقت في جلستها الأسبوعية يوم امس على مسار سياحي يمكن عبوره سيرا على الأقدام ويمر في أراضي الضفة الغربية والجولان السوري المحتل، وذلك للمرة الأولى منذ احتلال اسرائيل للضفة الغربية في حزيران 1967.

وتأتي المصادقة على خط المسار السياحي بطلب من وزير السياحة يريف لفين، الذي صادق على مسار الخط ليمر أيضا من الضفة الغربية المحتلة.

وبعد موافقة الحكومة على التمويل، سيتعين على لجنة مؤلفة من عدد من الوزراء تقديم المقترحات للمشروع الذي تبلغ ميزانيته 10 ملايين شيكل.

وتسعى الحكومة الإسرائيلية منذ سنوات إلى جذب السياح الأجانب إلى الضفة الغربية عبر وضع اليد على مواقع أثرية عربية وإسلامية وتهويدها والترويج على أنها من التراث اليهودي.

وقال وزير سياحة الاحتلال الإسرائيلي إن "المسار الجديد سيعبر مدينة القدس القديمة شمال الضفة الغربية، وأماكن حافلة بالتاريخ اليهودي".

على صعيد اخر استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الاثنين، على 8 مركبات لمواطنين فلطسنيين من قرية بيت إكسا المعزولة بالجدار والمستوطنات، شمال غرب مدينة القدس المحتلة.

وأفاد مجلس قروي بيت اكسا في بيان له، بأن جنود الاحتلال المتواجدين على الحاجز العسكري المقام على المدخل الوحيد للقرية، استولوا على 8 مركبات تعود لمواطنين من القرية، لافتا الى ان الاحتلال يهدف إلى التضييق على أهالي القرية المحاصرة وتقييد حركتهم.

وكانت سلطات الاحتلال منعت أخيرا إدخال مواد البناء والمحروقات، خاصة غاز الطهي إلى القرية، إلا بتنسيق مع الإدارة المدنية التابعة للاحتلال وهو ما يرفضه الاهالي بشكل قاطع.

وناشد المجلس القروي الجهات المختصة والمؤسسات الإنسانية والحقوقية، التدخل من أجل وقف انتهاكات الاحتلال اليومية بحق القرية والأهالي هناك، الذين لا يتجاوز عددهم 1800 يعيشون في سجن معزول عن محيطهم.

يذكر أن سلطات الاحتلال، استولت على معظم أراضي قرية بيت إكسا، البالغ مساحتها قرابة 10 آلاف دونم، ولم يبق منها سوى 360 دونما، كما تمنع تعبيد الشارع الرئيسي الواصل للقرية تحت حجج وذرائع أمنية واهية.


سبأ
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 21-يونيو-2018 الساعة: 09:31 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-35409.htm