- مع حلول الذكرى ال 19 لرحيل المناضل الوطني والقومي الشيخ / مجاهد أبوشوارب..

الثلاثاء, 14-نوفمبر-2023
صعدة برس -
المستشار / احمد الاسدي
هاهي الذكرى ال19 لرحيل المناضل الوطني والقومي الشيخ المناضل اللواء/ مجاهد بن يحيى ابوشوارب تحل علينا من جديد للمرة ال 19 وهي تحمل معها ذكريات اليمة بمصاب جلل هز اليمن كله بل الامتين العربية و الاسلامية جمعاء _ كون الفقيد الراحل _ كان مناضلا يمنيا اصيلا يحظى بحب الشعب اليمني وكان قوميا عربيا مناضلا تشهد له محافل الامة العربية ، وكان الراحل الشيخ المناضل / مجاهد ابوشوارب محط احترام وتقدير الجميع من ابناء الجمهورية اليمنية خاصة ومن شعوب الامتين العربية و الاسلامية وكل من عرفه من بقية قيادات وشعوب العالم وهو الذي عرفه الزعماء الكبار وكان محط احترامهم وتقديرهم امثال الزعيم الراحل/ جمال عبدالناصر والزعيم الراحل/ ياسر عرفات والزعيم الكوبي العظيم / فيدل كاسترو والزعماء العرب امثال الرؤساء العراقي / صدام حسين والسوري / حافظ الاسد والملك الاردني الراحل/ الحسين بن طلال والملك / فيصل بن عبدالعزيز والشيخ/ زايد بن سلطان والسلطان العماني الراحل / قابوس بن سعيد وغيرهم الكثير والكثير ...

لقد سجل التاريخ صفحات ناصعة من النضال والتضحية والبطولات للراحل الشيخ المناضل الوطني والقومي الشيخ/ مجاهد ابوشوارب _ رحمه الله_ الذي عرفه اليمنيون ب( صقر الثورة والجمهورية) والذي خاض عشرات المعارك مقاتلا وقائدا عسكريا في سنوات حروب الدفاع عن ثورة 26 سبتمبر والانتصار للجمهورية علي بقايا الرجعية وفلول الامامة وعملاء الاستعمار وضرب اروع الملاحم البطولية في تلك المعارك كمايشهد له القاصي والداني بذلك ..

لقد عرف الشعب اليمني الراحل الشيخ / مجاهد ابوشوارب _ شيخا قبليا اصيلا وقائدا عسكريا شجاعا ومناضلا وطنيا وقوميا كبيرا ومسؤل دولة نزيها ومتواضعا وخدوما وقريب من الناس وصادقا في خدمة وطنه وامته وشعبه طوال حياته ويظل دوره البارز في الثورة والجمهورية ومشاركته في تحقيق الوحدة اليمنية كأبرز القيادات القبلية والعسكرية الوطنية المناضلة والتي انجزت إعادة تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990م _ يظل الراحل صاحب بصمات وحدوية تاريخية يشهد له كل ابناء ومكونات الشعب اليمني ..

لقد عاش الراحل الشيخ المناضل الوطني والقومي الشيخ/ مجاهد ابوشوارب حياته في خدمة الوطن و الشعب اليمني وعلى المستوى العربي وبصماته بارزة وقوية في مناصرة قضايا الامة العربية وفي مقدمتها قضية العرب المركزية والاولى _ قضية فلسطين_ وكان الراحل الشيخ / مجاهد ابوشوارب مع طلائع قيادات الامة العربية و الاسلامية الذين ناضلوا لعشرات السنين دعما لفلسطين وقضية فلسطين وحقوق الشعب الفلسطيني بدولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشريف ، وكانت للراحل ايضا مواقف مشرفة وايادي بيضاء في دعم شعوب العراق وليبيا التي تعرضت للحروب والغزو والحصار الاقتصادي في حقبة التسعينات من القرن الماضي ٠٠

رحم الله الراحل الشيخ / مجاهد بن يحيى ابوشوارب واسكنه فسيح جناته الذي كلما افتقده اهله وابنائه وذويه ومحبيه وقبيلته _ افتقده اليمن وكل ابناء ومكونات الشعب اليمني بل وافتقدته القومية العربية ..
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 22-فبراير-2024 الساعة: 01:12 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: https://www.saadahpress.net/news/news-47910.htm